معلومات عامة عن التمييز


يتحقق التمييز

– عند اضطهاد أشخاص كونهم أتباع فئة اجتماعية
– وإذا كانت هذه الفئة الاجتماعية من الأقليات و/أو
– إذا كانت ممارسات الاضطهاد قد نمت عبر التاريخ وتجذرت اجتماعيًا.


قد يكون ضحايا التمييز على سبيل المثال

… الأطفال الذين يعيشون في فقر،
… النساء اللاتي يحصلن على راتب قليل نسبيًا مقابل عملهن في الرعاية والتربية وما إلى ذلك،
… الأسر الريفية التي لا يتوفر لها إنترنت سريع،
… الأشخاص الذين يتعذر عليهم أن يعيشوا حياة طبيعية لكونهم لوطيين أو سحاقيين أو متحولين جنسيًا*،
… الرجال الذين لا يجدون عملًا أو المضطرين لتقبل عمل يفرض عليهم ارتياد طرق سفر طويلة (للغاية)،
… النساء اللاتي يحصدن نظرات شريرة بسبب حجابهن الديني،
… الأشخاص الذين لا يمكنهم بلوغ الرصيف بكرسيهم المتحرك أو بمشاياتهم،
… الشباب الذين يتم سبهم في الإنترنت أو في الشارع كونهم مهاجرين أو مهاجرات،
… الفتيات أو كبار السن الذين يتم اعتبارهم إما “صغار للغاية” أو “كبار للغاية” على فعل شيء ما.


يحدث التمييز في العديد من مناحي الحياة:
  • في المدارس ورياض الأطفال والجامعات،
  • في مكان العمل وفي الأنشطة الترفيهية وفي الإنترنت،
  • أثناء البحث عن شقة وفي المصالح الحكومية وأثناء التسوق وفي المؤسسات الحكومية
  • وفي أماكن أخرى عديدة.


تعتبر الحماية من التمييز من حقوق الإنسان.
  • الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (AEM)
  • القانون الأساسي لجمهورية ألمانيا الاتحادية (GG)
  • دستور ولاية ساكسن-أنهالت (VerfLSA)
  • والقانون العام للمساواة في المعاملة (AGG).